المنتج

نودّع ميزة Fleets

بواسطة ‎@ilyabr0wn‎‎
الأربعاء, 14 يوليو 2021

أطلقنا ميزة Fleets كوسيلة لتقليل الضغط على الناس ليشعروا براحة أكبر عند مشاركة أفكارهم العابرة. إلا أننا ومنذ أن قدمنا Fleets للجميع، لم نشهد زيادة في عدد الأشخاص الجدد الذين يغردون وينضمون إلى المحادثة كما كنا نأمل. ومن هذا المنطلق، واعتباراً من يوم 3 أغسطس، لن تعد ميزة Fleets متاحة على تويتر.

ومن خلال ما تعلمناه من Fleets، سنركز على إنشاء طرق أخرى للأشخاص للانضمام إلى المحادثة والتعبير عن أفكارهم وما يحدث في عالمهم. إليكم بعض ما تعلمناه والخطوات التالية:

  • على الرغم من أننا قمنا ببناء Fleets لمعالجة بعض المخاوف التي قد تمنع الناس من التغريد، فإن الأشخاص الذين يقومون بالتغريد بالفعل يستخدمون Fleets لتضخيم تغريداتهم والحديث مباشرةً مع الآخرين. سنستكشف طرقاً أخرى لمعالجة ما يمنع الأشخاص من المشاركة على تويتر. وبالنسبة للأشخاص الذين يقومون بالتغريد بالفعل، فإننا نركز على تحسين تجربتهم.
  • تتضمن معظم الـ Fleets وسائط إعلامية حيث يستمتع الأشخاص بمشاركة الصور ومقاطع الفيديو السريعة وإضافتها إلى المحادثة على تويتر. سنختبر قريباً تحديثات مؤلف التغريدة والكاميرا لدمج ميزات من مؤلف Fleets  مثل الكاميرا بملء الشاشة وخيارات تنسيق النص وملصقات GIF.
  • يبقى الجزء العلوي من الخط الزمني مكاناً جيداً لتسليط الضوء على ما يحدث الآن، و ستواصلون رؤية "مساحات" الأشخاص في نفس المكان عند استضافة متابعيهم لمحادثة صوتية مباشرة أو المشاركة فيها.
  • كان اختبار إعلانات Fleets، والذي انتهى كما هو مخطط له الشهر الماضي، أحد أول الاستكشافات للإعلانات ذات التنسيق الرأسي بملء الشاشة. نحن نفحص ما تعلمناه لتقييم أداء هذه الإعلانات على تويتر.

نواصل العمل على تطوير ماهية تويتر، ونجرب أشياءً جديدة وأكثر جرأة مثل Fleets لخدمة المحادثة العامة. تعتبر عدد من هذه التحديثات مثل Fleets تخمينية ولن يحالفها النجاح. سنتحلى بالدقة، وتقييم التحديثات وسنعرف متى نتحرك ومتى نركز في مكان آخر. مثلما نفعل مع Fleets. إذا لم نطوّر نهجنا وننهي الميزات بين الحين والآخر - فنحن لا نخاطر بما يكفي. سنستمر في بناء طرق جديدة للمشاركة في المحادثات والاستماع إلى التعليقات وتغيير الاتجاه عندما تكون هناك طريقة أفضل لخدمة الأشخاص الذين يستخدمون تويتر.

 

هذه التغريدة غير متاحة
هذه التغريدة غير متاحة.